التهاب الجيوب الأنفية الاسباب والعلاج

الجيوب الأنفية هو كيس أو تجويف مليء الهواء  داخل العظام أو الأنسجة. الجيوب الأنفية أو الجيوب الانفية هي مجموعة من أربعة أزواج من الجيوب الأنفية تقع فوق العينين (الجيوب الأمامية)، داخل عظام الخد (الفك العلوي الجيوب الأنفية)، بين العينين (الجيوب الغربالية)، خلف العينين (الجيوب الوتدي).

التهاب الجيوب الأنفية يشير إلى حساسية الجيوب الأنفية. يحدث ذلك بسبب عدوى فيروسية أو فطرية أو بكتيرية داخل مساحات الجيوب الأنفية. عندما تعاني من التهابات باردة أو غيرها من الفيروسات، يتم إفراز كمية زائدة من المخاط ونتيجة لذلك يتم حظر نظام الصرف الجيوب الأنفية ويحدث محاصرة الجيوب الأنفية مما يؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية. التهاب الجيوب الأنفية الحاد هو عدوى في الجيوب الأنفية التي تسببها عادة البكتيريا الناتجة عن عدوى الجهاز التنفسي العلوي. التهاب الجيوب الأنفية المزمن يشير إلى التهاب طويل الأمد أو متكرر من الجيوب الأنفية الناجمة عن عدوى بكتيرية أو فطرية.

 

اسباب التهاب الجيوب الانفية

التهاب الجيوب الأنفية يمكن أن يكون سببه الالتهابات الفيروسية مثل البرد، الحساسية، الاورام الحميدة الأنفية، حمى القش، وغيرها من تشوهات الأنف والجوف والتجويف. المرضى الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية قد يعانون من رائحة الفم الكريهة، والسعال، والحمى، وتفريغ احتقان الأنف من المخاط، وجع الأسنان، وتورم في الوجه. وتشمل أعراض الجيوب الانفية الأخرى الغثيان والصداع والتهاب الحلق والألم وراء الأذنين. قد يكون سبب التهاب الجيوب الأنفية الحاد بسبب البرد والحساسية الشائعة، ويمكن أن تستمر أعراض الجيوب الانفية تصل إلى 4 أسابيع. التهاب الجيوب الأنفية المزمن ينتج عن الربو أو الحساسية والتهاب الجيوب الأنفية الحاد المتكرر حيث قد تستمر الأعراض حتى 3 أشهر أو أكثر.

 

تشخيص الجيوب الانفية

قد يفحص طبيبك أنفك للبحث عن علامات عدوى الجيوب الانفية والالتهاب وأيضا لعلامات الأورام الحميدة. يتم إجراء اختبارات تشخيصية مثل التنظير الأنفي أو تنظير الأنف لتشخيص التهاب الجيوب الأنفية حيث ينظر إلى الجيوب الأنفية من خلال نطاق الألياف البصرية، والمسح المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي من الجيوب الأنفية قد تكون هناك حاجة لتأكيد الشرط. في التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو المتكرر اختبارات أخرى مثل اختبار الحساسية، واختبارات الدم، واختبارات وظائف الهدبية، وعلم الخلايا الأنفية (تحليل الخلايا)، واختبارات كلوريد العرق قد تكون هناك حاجة.

 

علاج الجيوب الانفية
سيقوم طبيبك بوصف المضادات الحيوية عن طريق الفم لمسح البكتيريا التي أصابت الجيوب الأنفية. وعادة ما توصف العقاقير مثل الاسيتامينوفين والايبوبروفين والتي سوف توفر الإغاثة من الألم وأعراض الجيوب الانفية. لتخفيف احتقان الأنف، يمكن أن يوصى به قطرات الأنف احتقان الأنف أو بخاخ. في حالة الاورام الحميدة الأنفية أو حساسية الانف، يوصف بخاخات الكورتيكوستيرويد الأنفية ومضادات الهيستامين للحد من التورم.

 

إذا كانت أعراض الجيوب الانفية لا تهدأ حتى بعد ثلاثة أشهر من العلاج، ثم قد تكون عملية جراحية ضرورية لتنظيف واستنزاف الجيوب الأنفية. الانحراف المنحرف أو الاورام الحميدة الأنفية قد تتطلب إصلاح جراحي لمنع تكرار.

 

إذا ترك التهاب الجيوب الأنفية دون علاج فإنه يمكن أن يسبب بعض المضاعفات مثل، وتشكيل الخراج، وعدوى العظام (التهاب العظم والنقي)، والتهاب السحايا، والعدوى الجلدية المحيطة العين (التهاب الخلوي المداري).

 

مواضيع مميزة :