الطفل في الشهر الاول حتى الثالث

يكون هذا الوقت مثير جدا و ممتع في تربية الاطفال حينما يكون الطفل في الشهر الاول، الطفل في الشهر الثاني، الطفل في الشهر الثالث، لان الطفل في الشهر الاول حتى الثالث يحرز تقدم حقيقي في التفاعل و التواصل. فالام و الطفل في الشهر الاول حتى الثالث سوف يستمتعون بالاحاديث المتبادلة بينهم بمعنى تبادل الابتسامات و تبادل الاصوات مثل اووو، بوووو. و تكون شخصية الطفل في الشهر الاول حتى الثالث تبدء في الظهور لان الطفل في الشهر الاول حتى الثالثيصبح نشط اكثر فاكثر و  يصبح عضو يقظ و نشط في العائلة.

كيفية التعامل والتواصل مع الطفل في الشهر الاول حتى الثالث

كيفية تفاعل و تواصل الطفل في الشهر الاول حتى الثالث
البكاء يستمر في كونه هو المعنى الاول لدى الطفل في تفاعل و تواصل لعدة شهور. البكاء يسمح لتعبير الطفل في الشهر الاول حتى الثالث للاباء و الامهات حتى يعرفوا ان الطفل يحتاج الى شئ ما.

في بعض الاوقات الطفل في الشهر الاول حتى الثالث ربما يبكي من غير وجود سبب واضح. فطلما الطفل ليس مريض او يتألم من شئ، حاولي الا تستائي اذا كان الطفل في الشهر الاول حتى الثالث يبكي و انتي لا تستطيعين التحكم و السيطرة على بكاءه بسرعة.

الطفل في الشهر الاول حتى الثالث سوف يستجيب لصوت امه عن طريق ان يصبح هادئ او مبتسم او يتحمس و يقوم بتحريك اذرعه و ارجله. الطفل في الشهر الاول حتى الثالث يبتسم في العادة الى امه و ابيه، لكن ربما يحتاج الطفل الى بعض الوقت ليتحمس و يبتسم لالاشخاص الاقل ألفة مثل الجد و الجدة. الطفل في الشهر الاول حتى الثالث ربما لا يكن يريد ان يبتسم او يتصرف بمودة مع الغرباء.

الطفل في الشهر الاول حتى الثالث يبدء في اكتشاف قدرته على النطق: فعما قريب سوف يصبح لدى الام في المنزل الة للثرثرة و الهدير و الغرغرة في المنزل. بعض الاطفال يبدءوا في صنع بعض الاصوات مثل اووو اووو او غاااااااا تقريبا و الطفل في الشهر الثاني.

الطفل في الشهر الاول حتى الثالث سوف يتحدث الى امه عن طريق اصداره لاصوات متنوعة ، و ايضا سوف يبتسم الطفل الى امه و ينتظر استجابة الام، و سوف يستجيب الطفل الى ابتسامات امه بطريقته الخاصة. و ربما حتى يقلد الطفل تعبيرات وجه امه. فلا تعبثي في وجه طفلك الصغير حتى و هو يبكي دون سبب واضح بل ابتسمي له فبالتالي يبتسم هو لكي.

 

كيفية التعامل والتواصل مع الطفل في الشهر الاول حتى الثالث


ماذا يجب ان تفعل الام؟
الطفل في الشهر الاول حتى الثالث  يحب بل يعشق سماع صوت امه، لذلك تكلمي مع طفلك الصغير، غني له، قومي باصدار اصوات مثل باااا، غغغغغغ قومي بملغاته في هذه الشهور القليلة الاولى. استجيبي بحماس شديد للاصوات التي يصدرها الطفل و ابتساماته. اخبري الطفل ما هذا الذي ينظر اليه او ماذا يفعل و اخبري الطفل ما الذي تفعليه . اسماء الاشياء المألوفة و انتي تلمسيها او احضري هذه الاشياء لالطفل و اخبريه باسماءها.

الميزة الخاصة لطريقة كلام الطفل في الشهر الاول حتى الثالث هي ان تقومي بعمل حديث مع الطفل. بمعنى اذا سمعت الام طفلها يصدر اصوات، فتكررها من بعده و تنتظر الطفل ان يقوم باصدار صوت اخر و هكذا. فالام بذلك تعلم طفلها دروس قيمة عن نغمة الصوت، و التناوب و اخذ الدور عندما يتكلم مع شخص اخر، فهو يصدر صوت و ينتظر استجابتك فيتعلم ان يتكلم ثم يصمت ليسمع هو بدوره.

و ايضا الام تكون بذلك ترسل رسالة للطفل انه شخص مهم كفاية للاستماع له. لا تنشغلي او تنظري بعيدا عندما تكوني تتكلمي مع الطفل، اريه انكي مهتمة و انه يستطيع الوثوق بكي.

الطفل في الشهر الاول حتى الثالث يستجيب جيدا لاصوات النساء فهو يرتبط في ذاكرته مع الشعور بالراحة و الطعام. لذلك معظم الناس يرفعون درجة صوتهم و يبالغون في كلامهم عندما يـتحدثون مع الطفل الرضيع. هذا لا بأس به فالدراسات اظهرت ان طريقة الكلام الطفولية هذه عند التحدث مع الاطفال لا تأخر تتطور الكلام لدى الاطفال لكن خلط بعض كلمات الكبار المعتادة و نغمتها . ربما يبدو مبكرا، لكن انتي تضعي خطوة نحو كلمة طفلك الاولى.

في بعض الاوقات الطفل في الشهر الاول حتى الثالث لا يكون في مزاج جيد للكلام او النطق، فحتى الطفل الرضيع يحتاج الى مساحة و راحة من كل التنبيهات الخارجية. الطفل الرضيع ربما يذهب بوجهه بعيدا، يغلق عينيه، او يصبح سريع الاهتياج او سريع الغضب. اذا حدث ذلك، فاتركي الطفل الرضيع كما يريد او قومي فقط باحتضانه.


ربما يكون هناك اوقات عندما تكونين قد قمتي بعمل كل احتياجات الطفل الرضيع لكنه مازال يبكي. لا تيأسي او تفقدي صبرك فربما يكون الطفل الرضيع متحفز بشكل مفرط، لديه غازات تزعجه، او ربما لديه الكثير من الطاقة و يحتاج الى البكاء الجيد حتى يخرج هذه الطاقة.

من الشائع بين الاطفال الرضع ان يكون لديهم فترة من المزاج العصبي و الهائج تقريبا في نفس الوقت كل يوم، عموما ما بيكون هذا الوقت بين المساء الباكر و منتصف الليل، على الرغم من ان كل الاطفال الرضع يبكون و يظهرون بعض العصبية، لكن عندما يكون هناك طفل رضيع يبكي اكثر من اللازم فهو يبكي بكاء غير البكاء الجيد الصحي يكون هذا لاكثر من ثلاث ساعات في اليوم، اكثر من ثلاث ايام في اسبوع على الاقل لمدة ثلاث اسابيع، هذه حالة معروفة على انها مغص الطفل الرضيع يكون يعاني مغص شديد و هذا شئ ليس خطر فغالبا ما يعاني منه الطفل في الشهر الاول حتى الثالث فهو حينها يكون لا يستطيع او لا يعرف كيفية اخراج الغازات من بطنه. ان هذا يمكن ان يكون مزعج، لكن الاخبار الجيدة هي ان هذا يكون لفترة قصيرة، فعندما يكون حوالي الطفل في الشهر الثالث، او الطفل في الشهر الرابع يتخطى هذه الفترة الصعبة من عمره.

حاولي تهدئة طفلك. غالبا الطفل في الشهر الاول حتى الثالث ما يرتاح عن طريق الحركة، مثل هزه او حمله و المشي به عبر الغرفة، بينما يكون هناك طفل اخر يشعر بالراحة و يستجيب للاصوات، مثل الموسيقى الناعمة الهادئة او همهمة المكنسة الكهربائية. ربما ياخذ الامر بعض الوقت حتى تستطيع الام اكتشاف ما هو اكثر شئ يريح طفلها خلال هذه الفترات المليئة بالضغط العصبي و الاجهاد عندما يكون الطفل في الشهر الاول حتى الثالث.

 
اذا كانت الام قلقة
تحدثي مع طبيب الاطفال الخاص بكي اذا كان طفلك يبدو انه يبكي بطريقة غير عادية لفترات طويلة او اذا كان صوت بكاءه يبدو غريب لكي. طبيب الاطفال سوف يكون قادر على طمأنتك او البحث عن سبب طبي لمشكلة او الم الطفل. هناك فرص فلايوجد اي شئ خاطئ، معرفة ذلك يمكن ان تجعلك تسترخي و تبقي هادئة عندما يكون طفلك منزعج.

خلال هذه الفترة عندما يكون الطفل في الشهر الاول حتى الثالث، في العادةً يصل الى اساسيات التواصل و التفاعل:

- يعطي الطفل الرضيع انتباه للوجوه و لما يوجد من حوله.

- يبتسم عند سماع صوت امه او ابيه.

- يبتسم عند التفاعل الاجتماعي معه كمداعبته او الابتسام له.

- الهدير و عمل بعض الاصوات عندما يتحدث شخص اليه.

- تقليد بعض الاصوات او تعبيرات الوجه.

ضعي في اعتبارك هذا ان الاطفال الرضع لديهم نسب و مستويات مختلفة في التواصل و التفاعل تختلف من طفل لاخر، مثل ما ان نسب النمو الجسدي مختلفة من طفل لاخر. غالبا لا يكون هناك داعي للقلق، لكن تحدثي مع طبيب الاطفال الخاص بكي اذا كان لديكي اي تسؤلات بشأن مهارات طفلك في اللغة و السمع.                          

مواضيع مميزة :