طرق فطام الاطفال تدريجياً والتخلص من الببرونة

يتعلق كثير من الأطفال الصغار بزجاجات التغذية الخاصة بهم (الببرونة), وذلك بعد البدء في عملية التغذية الصلبة بمراحل ويرجع هذا إلى أن الببرونة تعنى الراحة والأمان بالنسبة للأطفال.


ولكن من المهم للآباء والأمهات البدء فى عملية فطام الأطفال من الببرونات في نهاية السنة الأولى عن طريق إستخدام الأطفال للكؤوس لعملية الشرب وتناول الأطعمة السائلة لأن كلما تأخرت عملية إستخدام الكؤوس وبد عملية فطام الأطفال بالتخلص من الببرونة كلما أصبح الأطفال أكثر تعلقا بالببرونات أو زجاجات التغذية مما يجعل عملية الأستغناء عنها أكثر صعوبة.

فطام الأطفال وطريقة التغذية الصحيحة


بالنسبة للأطفال الصغار أو الرضع عملية فطام الأطفال تبدأ بالتحول من إستخدام زجاجة  التغذية لإستخدام الكوب تكون صعبة، ولكن هذه النصائح يمكن أن تجعل عملية الأنتقال أسهل للآباء والأمهات والأطفال.


إختيار الوقت المناسب:
معظم الأطباء يوصي بإدخال كوب في وقت قريب على الأطفال وهم فى عمر 6 أشهر.  في البداية، كثير من الذى تقدمونه للأطفال فى الكوب سوف ينتهى أما على الأرض أو على الطفل نفسه.  ولكن قبل بلوغ الأطفال لسن العام (12 شهرا), معظم الأطفال سوف ينمو لديهم المهارة والبراعة اليدوية لمسك الكوب والشرب منه.


وعلاوة على ذلك إن عمر العام هو العمر الذى  ينصح الأطباء الآباء و الأمهات فى بدء عملية التحول من اللبن المخصص للأطفال إلى لبن البقر، لذلك يمكن أن يكون التحول الطبيعي أن يتم تقديم الحليب في كوب بدلا من زجاجة.


إذا كنت ممن يستخدمون عملية الرضاعة الطبيعية للأطفال، يمكنك الاستمرار في تغذية الطفل من حليب الأم ، ولكنك يمكنك تقديم العصير أو الماء فى كوب لسهولة عملية التحول فيما بعد بالنسبة للأطفال.

 

فطام الأطفال وطريقة التغذية الصحيحة


بدلا من الاستغناء عن الببرونة مرة واحدة في محاولة التخلص عليها نهائيا, يمكنك التخلص منها تدريجيا بداية من الوقت الذى تبدأ بادخال الطعام للأطفال. إذا كان طفلك عادة يشرب ثلاث زجاجات كل يوم، على سبيل المثال، تبدأ من خلال القضاء على زجاجة الصباح .

بدلا من إعطاء الطفل زجاجة التغذية على الفور، قم بتعويد الأطفال على شرب الحليب من الكوب كل صباح بدلا من إستخدام زجاجة التغذية. قد تحتاج إلى تقديم بعض التشجيع والتفسير، يقول شيئا مثل "أنت طفل كبير الآن، ويمكن استخدام كوب مثل كوب الأم و البدء فى شرب الحليب سويا من الكوب. وإذا إستمريت فى هذه عملية القضاء على زجاجة الصباح، والحفاظ على تقديم زجاجات بعد الظهر والمساء لمدة اسبوع تقريبا يمكنك وبهذه الطريقة، إستغلال عادة النسيان عند الأطفال و تقديم الكوب كلما يسأل عن الببرونة لاحقا  فى الأسبوع التالى  والقضاء على إستخدام الطفل زجاجة التغذية وتوفير الحليب في كوب بدلا من ذلك، يفضل عند الأطفال الجلوس على طاولة في مقعد مرتفع للأسمتاع بعملية الشرب.

مع الأخذ فى الأعتبار أن  شرب الحليب من زجاجة التغذية ليلا عادة مقدسة بالنسبة للأطفال وتميل إلى أن تكون جزءا من روتين وقت النوم لما توفره من راحة للأطفال الرضع. يمكنك التخلى عن هذه العادة بمحاولة تقديم كوب من الحليب مع عشاء الأطفال وعندما يحين وقت النوم يمكنك اللجوء إلى بعض مثل حمام، قصة قبل النوم، أو تنظيف الأسنان.

 

وهنا بعض النصائح الأخرى أن نأخذ في الاعتبار:
- إستخدام أكواب التغذية الخاصة بالأطفال المصممة فقط للأطفال الرضع (غالبا ما يشار إليها باسم "كوب سيبي") يمكن أن تساعد في تسهيل عملية الفطام.


- التشجيع المستمر للأطفال للتخلص من زجاجة التغذية عن طريق جذب إنتباهه للأطفال الآخرى الذين يتناولوا العصير فى كوب,  إذا كان طفلك يشعر بالعطش أو بالجوع  يمكنك توفير الغذاء في كوب أو على طبق ويمكنك أيضا الجلوس واللعب مع الطفل عند تناول الطعام لما يبعث على الأطفال شعور الراحة والأطمئنان.


- وفى النهاية إذا كانت عملية الفطام صعبة بالنسبة للأطفال لمدى تعلقهم بها يمكنك أن تجعل الطفل يفقد الأهتمام بالببرونة عن طريق فى البداية ملء نصفها بالماء ونصفها بالحليب. ثم يضاف تدريجيا المزيد من الماء حتى الحصول على زجاجة كاملة من الماء. بحلول ذلك الوقت، فمن المحتمل أن طفلك سوف يفقد الأهتمام بزجاجة التغذية ويطلب الحليب فى الفنجان.


-إذا كنت لا تزال تواجه مشاكل أو استفسارات حول عملية الفطام والتخلص من زجاجة التغذية بعد إستخدامك جميع النصائح أعلاه يمكنك التحدث مع طبيب الأطفال الخاص بك لمزيد من النصائح.

مواضيع مميزة :